تطبيق صحيفة خبير

من هنا وهناك

(يو أس بي 3.2) يضاعف سرعة الاتصال بنفس المنفذ

 

قد يكون بإمكانك قريبًا مضاعفة سرعة نقل البيانات من هاتفك أو جهاز الكمبيوتر؛ فقد كشفت مجموعة USB 3.0 Promoter عن مواصفات USB 3.2 والتي تقوم بمضاعفة سرعة منافذ USB 3.1 الحالية من خلال إضافة خط إضافي. حيث ستسمح لخطين بسرعة 5 جيجابايت في الثانية لمنفذ USB 3.0، مما سيوفر سرعة 10 جيجابايت في الثانية؛ أو خطين بسرعة 10 جيجابايت في الثانية لمنفذ USB 3.1، مما سيوفر سرعة 20 جيجابايت في الثانية. ومن حسن الحظ فأن كابل USB-C ذو السرعة الفائقة المستخدم حاليًا مدمج به دعم لخط مزدوج.

وتبين المجموعة أن منفذ USB 3.2 المتصل بجهاز تخزين USB 3.2 سيكون قادر على نقل 2 جيجا بايت في الثانية من خلال كابل USB 3.1 معتمد ذو سرعة فائقة.

وأضاف “براد سنادرز” رئيس المجموعة أنه عندما تم تقديم USB Type-C للسوق كان هناك نية لضمان أن كابلات وموصلات USB Type-C المعتمدة لتناسب SuperSpeed USB أو SuperSpeed USB بسرعة 10 جيجابايت في الثانية ستدعم USB بأداء أعلى مع تطوير أجيال جديدة من USB 3.0.

لكن على الرغم من ذلك فأن الأجهزة التي تستخدم USB 3.0 أو USB 3.1 نادرًا ما تصل لسرعتها المعتمدة، فحسب موقع The Wirecutter فأن أسرع ذاكرة تخزين USB 3.0 الوميضية -Extreme CZ80- يمكنها قراءة وكتابة البيانات بسرعة 254 ميجابايت في الثانية و170 ميجابايت في الثانية على التوالي بحد أقصى، وهو نصف قدرة منافذ USB 3.0.

إلا أن ذاكرات التخزين الفلاشية تتطور بشكل سريع بسبب التقنيات المتقدمة التي تقدمها شركات مثل توشيبا، إنتل، سامسونج وWD؛ مما سيوفر سرعات عالية تكون مفيدة إذا كنت تقوم بتحرير فيديوهات RAW أو بدقة 4K.

من ضمن أعضاء مجموعة USB 3.0 Promoter هم آبل، HP إنتل، مايكروسوفت وآخرون؛ وقد أوضحوا أن مواصفات USB 3.2 ستصبح نهائية بحلول نهاية 2017.

أضيف بتاريخ :2017/08/16

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد