تطبيق صحيفة خبير

محلية

مطالبة بمناصب قيادية للمرأة في ’’الشؤون البلدية’’

 
طالبت عضو المجلس الدكتورة سامية بخاري بتمكين المرأة السعودية من العمل في مناصب عليا في وزارة الشؤون البلدية والقروية، خصوصاً أنها أثبتت قدرتها على القيام بالعمل.

المشاريع المتعثرة 13% والمشاريع المتأخرة 40%

كما طالبت بأن يعاد النظر في نظام المشتريات الحكومية، الذي تسبب في إعطاء المناقصة أو المشروع لأقل عطاء، ما أدى لترسية المشاريع لدى مقاولين لم يتمكنوا من إنجازها فأصبحت في قائمة «المتعثرة أو المتأخرة»، وبيّنت أن تقرير الوزارة يشير إلى أن نسبة المشاريع المتعثرة بلغت 13% والمشاريع المتأخرة 40%، وفق عكاظ.

ودعا عضو مجلس الشورى أحمد الأسود وزارة الشؤون البلدية والقروية بإعادة دراسة الهيكل التنظيمي الخاص بها، خصوصاً أنها كانت في الماضي تدير العديد من المجمعات القروية والتي استعاضت عنها بالبلديات والأمانات.

 لافتاً إلى أن هذا يتطلب تغييرا في مسمى وكالة الوزارة لشؤون المجمعات البلدية والقروية، داعياً الوزارة لإنشاء إدارة تعمل على قياس مدى رضى المواطن والمقيم من الخدمات التي تقدمها.

وشخص الدكتور عبدالله الحربي واقع وزارة الشؤون البلدية والقروية، وقال: «إنها تعاني من نسبة السعودة، حيث كانت ضعيفة في بند الأجور وبلغ عدد السعوديين العاملين على هذا البند 11 ألف سعودي، في المقابل كان عدد غير السعوديين العاملين على نفس البند 10 آلاف مقيم، كما أن عدد السعوديين العاملين على بند التشغيل 1040 سعوديا يقابله ما يقارب 22 ألف مقيم، والتسجيل العيني للعقار لم يزل يراوح مكانه.. لماذا؟».

أضيف بتاريخ :2017/10/12

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد