تطبيق صحيفة خبير

دولية

الأوروبية #السعودية تدعو السلطة لإطلاق سراح كافة معتقلي ’’حسم’’ في ذكرى تأسيسها ’’الثامنة’’

 

دعت المنظمة الأوروبية السعودية لحقوق الإنسان في تقرير السلطة السعودية إلى إطلاق سراح كافة معتقلي جمعية الحقوق المدنية والسياسية (حسم)، وإسقاط الأحكام الصادرة بحقهم في ذكرى تأسيسها المصادف 12 أكتوبر من العام 2009م.

كما دعت المنظمة إلى تأمين بيئة آمنة لعمل كافة المدافعين عن حقوق الإنسان.

وتحت عنوان "بعد ثمان سنوات على التأسيس: السجون والانتهاكات لا تخفت صوت أعضاء “حسم”" قالت المنظمة إنها ترى إطلاق سراح أعضاء حسم سيشكل خطوة أولى وأساسية في تطبيق الوعود بالإصلاح التي كانت الحكومة السعودية قد أطلقتها"

ونددت المنظمة اعتقال مؤسسي جمعية حسم والأحكام التي صدرت بحقهم معتبرة أنها "لا تعكس فقط تعامل الحكومة السعودية مع المدافعين عن حقوق الإنسان فيها، بل تظهر بشكل واضح عدم تعاطيها مع آليات الأمم المتحدة وتجاهلها لمطالبها".

وأكدت المنظمة أن الحكومة السعودية لم تكتف بتجريم ممارسات مؤسسي جمعية حسم السلمية والقانونية ومحاكمتهم وفق قانون مكافحة الإرهاب، بل وسعت دائرة الاستهداف حتى طالت المتضامنين معهم.

 ولفتت إلى أن القضاء السعودي صنّف التواصل مع حسابات الجمعية في تويتر على أنه تهمة، وهذا ما تشير إليه وقائع محاكمة الناشط عيسى النخيفي.

أضيف بتاريخ :2017/10/13

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد