تطبيق صحيفة خبير

محلية

صحيفة: كنيسة عمرها 900 عام ’’هدية’’ سعودية للبطريرك الراعي!

 

في الوقت الذي تتضارب الأنباء حول مصير رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري الموجود في المملكة والتي أعلن منها استقالته المفاجأة من منصبه اللبناني، يبدو أن هدية الملك سلمان بن عبد العزيز إلى البطريرك اللبناني مار بشارة بطرس الراعي بطريرك أنطاكيا- الذي يزور المملكة في الوقت الحالي متزامناً مع أزمة استقالة الحريري- استثنائية، وأغلى من الذهب.

إذ قالت صحيفة "الرأي" الكويتية، اليوم الثلاثاء، إن "زيارة الراعي ستكون أول الغيث في رسم مشهد جديد لن يخلو من المفاجآت، ما فوق سياسية، كالإعلان عن عزم المملكة ترميم كنيسة أثرية جرى اكتشافها وتعود لنحو 900 عام، على أن تكون (هدية رمزية) لحوار إسلامي مسيحي واعد يعيد تصويب البوصلة"، على حد تعبيرها.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، أنباء عن عزم المملكة ترميم كنيسة أثرية قديمة على أراضيها، بالتزامن مع زيارة البطريرك، فيما لم يتم تأكيد المعلومة من أي جهة رسمية سعودية.

واستقبل الملك سلمان بن عبدالعزيز في مكتبه بقصر اليمامة، اليوم، البطريرك اللبناني، الذي التقى بدوره رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري، في وقت لاحق.

الباحث السياسي اللبنانية "علي المراد" علق بموقع "تويتر" على نبأ المتداول بقول: "بعد اعلان خبر ترميم الكنيسة السعودية سنكون على موعد مع بيان أو تغريدة من هيئة كبار العملاء يبارك قرار ولاة الأمر قائلين: تأكيد أن ديننا سمح". في إشارة إلى تأييد ومباركة هيئة كبار العلماء في المملكة كل الخطوات التي تتخذها السلطة السياسية  بحسب ما تتماشى مع مصالحها.

أضيف بتاريخ :2017/11/14

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد