تطبيق صحيفة خبير

اقتصادية

تراجع حصة #السعودية في سوق النفط الأمريكي إلى أدنى مستوياتها في 30 عاما

 

حافظت المملكة السعودية لعقود من الزمان على مرتبتها كأحد أبرز موردي النفط للولايات المتحدة، أكبر مستهلكي الخام في العالم، لكن حصتها في هذا السوق تراجعت مؤخرا إلى مستويات غير مسبوقة.

تقرير لوكالة "بلومبرغ" الاقتصادية نشر اليوم الثلاثاء، قال إن صادرات الخام السعودي إلى الولايات المتحدة انخفضت الشهر الماضي إلى أدنى مستوياتها في 30 عاما.

ولفتت الوكالة إلى أن محاولة الرياض امتصاص فائض مخزون النفط في الولايات المتحدة، وذلك في إطار خطة لرفع الأسعار، جاء على حساب حصتها في هذا السوق.  

وأوضحت الوكالة أن الولايات المتحدة استوردت 525 ألف برميل يوميا من النفط الخام السعودي في أكتوبر/تشرين الأول، وهو أدنى مستوى منذ مايو/أيار 1984، بانخفاض من مستوى 1.5 مليون برميل يوميا اعتادت على استيرادها في الماضي.

واحتلت المملكة لعقود من الزمن المرتبة الثانية في قائمة موردي النفط للولايات المتحدة بعد كندا، لكنها تراجعت الشهر الماضي إلى المركز الرابع للمرة الأولى منذ العام 1990 متخلفة عن العراق والمكسيك.

وكانت دول منتجة بقيادة المملكة السعودية وروسيا اتفقت بنهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2017، على خفض إنتاجها النفطي بمقدار 1.8 مليون برميل يوميا. ويسري الاتفاق حتى مارس/آذار 2018.

أضيف بتاريخ :2017/11/14

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد