تطبيق صحيفة خبير

ثقافية

الأديب الفلسطيني إبراهيم نصر الله يفوز بـ ’’البوكر’’ عن رواية ’’حرب الكلب الثانية’’

 

أعلنت لجنة تحكيم جائزة البوكر العالمية للرواية العربية عن فوز الأديب الفلسطيني، إبراهيم نصر الله، بجائزة البوكر 2018 في دورتها الـ 11، عن روايته "حرب الكلب الثانية".

وأقيم حفل التكريم في العاصمة الإماراتية، يوم الثلاثاء 24 أبريل، بحضور أعضاء لجنة التحكيم وجمهور واسع من المثقفين والكتاب والإعلاميين العرب.

وكشف رئيس لجنة التحكيم، إبراهيم السعافين، عن اسم الرواية الفائزة بالجائزة والصادرة عن الدار العربية للعلوم ناشرون.

وحصل نصر الله على مبلغ نقدي قيمته 50 ألف دولار أمريكي، بالإضافة إلى ترجمة روايته إلى اللغة الإنجليزية، فيما حصل المرشحون الخمسة الآخرون على جائزة نقدية بقيمة 10 آلاف دولار.

تسلط رواية "حرب الكلب الثانية" الضوء على شخصية رئيسية وتحولاتها من معارض إلى متطرف ثم فاسد، وتكشف عن نزعة التوحش السائدة في المجتمعات وبين البشر وسيطرة النزعة المادية التي تبرر وتجعل كل شيء مباحا.

وشهدت دورة 2018 لجائزة البوكر تنافس ست روايات في القائمة القصيرة وهي: "وارث الشواهد" للكاتب الفلسطيني وليد الشرفا، "الخائفون" للكاتبة السورية ديمة ونوس، "ساعة بغداد" للكاتبة العراقية شهد الراوي، "زهور تأكلها النار" للكاتب السوداني أمير تاج السر، "الحالة الحرجة للمدعو ك" للكاتب السعودي عزيز محمد، ورواية "حرب الكلب الثانية" للكاتب إبراهيم نصر الله.

ولد إبراهيم نصر الله في عمان الأردن، من أبوين فلسطينيين هجّرا من أرض فلسطين عام 1948. عاش طفولته وشبابه في مخيم الوحدات للاجئين الفلسطينيين في عمان. وبدأ حياته العملية معلما في المملكة السعودية وعاد إلى عمان وعمل في الصحافة وتفرغ للكتابة عام 2006. من أشهر أعماله روايات: زمن الخيول البيضاء وقناديل ملك الجليل.

أضيف بتاريخ :2018/04/25

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد