تطبيق صحيفة خبير

ثقافية

وفاة المصور الإيراني عباس في #باريس


أعلنت وكالة "ماغنوم" للتصوير الفوتوغرافي الشهيرة الأربعاء 25 أبريل عن وفاة أحد أشهر مصوريها الفوتوغرافي الإيراني عباس في العاصمة الفرنسية باريس عن عمر ناهز 74 عاما.

قد أشاد رئيس "ماغنوم" الحالي توماس دورزاك بالمصور المخضرم وقال: "كان أحد أعمدة "ماغنوم"، الأب الروحي لجيل من المصورين الصحفيين الأصغر سنا، إيراني انتقل إلى باريس، وكان مواطناً في العالم الذي وثقه بلا كلل، حروبه، كوارثه ، ثوراته وانقلاباته، ومعتقداته - طوال حياته، إننا بحزن كبير نخسره".

عرف عن المفوتوغرافي عباس بأنه مصور حروب حيث قضى ستة عقود في توثيق الثورات والاحتجاجات في بيافرا، وبنغلاديش وإيرلندا الشمالية وفيتنام والشرق الأوسط وتشيلي وكوبا وجنوب أفريقيا، كما وثق الحياة في المكسيك لعدة سنوات وواصل الاهتمام الدائم بالدين وتقاطعه مع المجتمع.

وعمل عباس في وكالة "سيبا" في الأعوام 1971-1973، وفي وكالة "جاما" في الأعوام 1974-1980، ليلتحق في العام 1981 بوكالة "ماغنوم".

وقد وثق المصور الإيراني المخضرم في الأعوام 1978 حتى 1980 الثورة الإسلامية الإيرانية والذي أصدر كتابه "يوميات إيران 1971-2002" الذي يوثق تاريخ إيران في هذه الفترة الزمنية.

أضيف بتاريخ :2018/04/26