عبد الله بن ربيعان

  • عشر سنوات على الأزمة المالية العالمية... ماذا حدث؟

    يتذكر الجميع جيداً يوم 15 سبتمبر 2008، وهو اليوم الذي انهار فيه مصرف ليمان براذرز نتيجة تعذر تحصيل ديونه بسبب عجز المقترضين في سوق العقار عن السداد، معلنا انفجار أزمة مالية عالمية بدأت شرارتها من أميركا وطافت كل أنحاء العالم. إلا أن بداية الأزمة سبق هذا التاريخ بنحو عام كامل، فالأزمة فعلياً تكونت من منتصف 2007 وتدحرجت وكبرت ككرة الثلج على مرأى الجميع حتى انفجرت في منتصف سبتمبر2008.

  • توطين البقالات

    هذا الأسبوع نقلت صحيفة المدينة عن عزم وزارة العمل على توطين عمل البقالات بنسبة 100%، وقالت الصحيفة إن ’القرار من المتوقع أن يوفر 20 ألف وظيفة في هذا المجال خلال العام الأول من تطبيقه’.

  • الإسكان والصندوق والفلل المغشوشة

    للشهر الرابع على التوالي، واصلت وزارة الإسكان منتصف هذا الشهر الميلادي توزيعاتها من الفلل والشقق والأراضي السكنية، حيث أعلنت توزيع 6611 أرضا سكنية مجانية، و190 فلة جاهزة للتسليم إضافة إلى 6084 فلة وشقة عبر برنامج البناء على الخارطة المسمى ’وافي’.

  • الاقتصاد بعد عودة البدلات

    جاء أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز السبت الماضي بإعادة جميع المزايا والبدلات لموظفي الحكومة مبهجا للمواطن ومحركا للاقتصاد ومؤكدا تجاوز الحكومة للمصاعب المالية التي جثمت على مواردها طوال 2016 والربع الأول من 2017.

  • اقتصاد لا يعاني من «الندرة» و«النضوب»

    نشأت الحاجة لعلم الاقتصاد بسبب مشكلة ندرة الموارد وعدم كفايتها لتلبية حاجات الإنسان المتعددة والمتزايدة، كما قام علم الاقتصاد على مبدأ تخصص كل بلد في إنتاج ما يملك فيه مزايا مطلقة أو نسبية. ولكن ما أن دخل ما يسمى باقتصاد المعرفة الساحة حتى بدأ يهدد المبادئ والمسلمات

  • قراءة في أرقام البطالة

    بلغت نسبة البطالة 12.3% للربع الرابع من 2016 بزيادة قدرها 0.2% عنها خلال الربع الثالث من نفس العام بحسب بيان الهيئة العامة للإحصاء الذي صدر الخميس الماضي. وبالتأكيد فإن تزايد الرقم من 11.6 إلى 12.1 ومن ثم إلى 12.3% خلال الأرباع الثلاثة المتتالية من العام الماضي يؤكد أن الاقتصاد يمر بحالة تباطؤ اقتصادي،

  • سؤال في السعودية: ماذا نصدّر ؟

    عبدالله بن ربيعان .. يكمن قيمة البلد النامي في عالم اليوم في حجم تجارته الدولية وفي مقدار ما يحصل عليه من عملة صعبة يجنيها من صادراته لينفقها على استيراده ويصرف منها على تنميته ويدعم احتياطاته واستقرار صرف عملته الوطنية. ولذا فإن أولى الأهداف الاقتصادية وأهمها لأي بلد نامٍ هي كيفية زيادة حجم تجارته الخارجية.

  • وعود ترامب تصطدم بعوامل الاقتصاد

    عبدالله بن ربيعان .. يدلف اليوم عبر بوابة البيت الأبيض الرئيس الخامس والأربعين لأميركا دونالد ترامب ليتسلم مهام عمله كرئيس لأربع سنوات تبدأ من اليوم وربما زادت إلى ثماني سنوات لو انتخب لولاية ثانية وأخيرة.

  • ركود الاقتصاد السعودي

    عبدالله بن ربيعان .. يعرف الناتج المحلي الإجمالي GDP بأنه قيمة ما ينتج في الاقتصاد من سلع وخدمات خلال سنة واحدة، أي أنه عدد المنتجات من سلع وخدمات مضروبة في أسعارها، وقد يكون ارتفاع الناتج عائداً فقط لارتفاع الأسعار (أي ارتفاع غير حقيقي)، ولذا يتم استخدام مخفض الناتج المحلي للحصول على القيمة الحقيقية للناتج بعد استبعاد أثر التضخم وزيادة الأسعار.

  • تحديات التحول الوطني

    عبدالله بن ربيعان .. كر ولي ولي العهد رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية الأمير محمد بن سلمان أن إعلان برنامج التحول الوطني سيكون خلال شهر من الآن، وذلك خلال حديثه المنشور مع شبكة بلومبيرغ. وحديث الأمير محمد يعني أن برنامج التحول الوطني تجاوز مرحلة النقاش حول جدواه من عدمها، وأصبح مشروعاً ملزماً للتطبيق بمجرد إطلاق صافرة بدايته.

  • عام التخصيص في السعودية

    عبدالله بن ربيعان قال وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي عادل فقيه أخيراً إن «الوزارة درست 146 جهة وخدمة، وجرى تحديد الأولويات للتخصيص لـ 26 منها، سيجري تناولها في شكل تفصيلي هذا العام». وكان الوزير أشار إلى «التوسع في برنامج التخصيص ليشمل المطارات والخدمات البلدية والمستشفيات والتعليم».