تطبيق صحيفة خبير

اقتصادية

إطلاق ست مبادرات بالقطاع السياحي لجذب 16 ملياراً من الاستثمارات إلى المملكة #السعودية


كشفت هيئة السياحة والتراث عن إطلاقها اليوم الأحد 16 يوليو ستة مبادرات في  إطار مشروع تنمية السياحة الوطنية والتراث الوطني للمملكة والتي يتوقع أن تجذب استثمارات بقيمة 16 مليار ريال.

وقال مجمد النشمي قائد مكتب تحقيق رؤية المملكة 2030 في هيئة السياحة والتراث أن الهيئة باشرت بمراجعة ومواءمة الاستراتيجية بما يتوافق مع رؤية 2030 ويسهم في تحقيق مستهدفات برنامج التحول الوطني، والذي يتضمن 31 مبادرة للهيئة وشركائها، مضيفاً أن الدولة اعتمدت في ميزانية العام 2017م كافة مبادرات قطاعي التراث الوطني والسياحة منها 15 للهيئة و16 لشركائها بإجمالي تكاليف يبلغ حوالي 9,930 مليارات ريال؛ ستذهب 40% منها للهيئة، و60% للشركاء من الجهات الحكومية، ويتوقع أن يتجاوز إجمالي استثمارات القطاع الخاص 16 مليار ريال تمثل 64% من إجمالي التكاليف المالية حتى نهاية 2020م.
وأوضح  النشمي إن مبادرات الهيئة تتضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري للمملكة -المرحلة الأولى- الذي جرى إدراجه كإحدى مبادرات التحول الوطني 2020م بإجمالي 79 مشروعاً تم طرحها خلال الربع الأول لعام 2017م، حيث ستعمل الهيئة على تأهيل 15 مركزا للحرف اليدوية وتشغيلها لتصبح 17 مركزاً، وتأهيل 18 موقعاً للتراث العمراني لتصبح 28 موقعاً، وإنشاء 18 متحفاً إقليمياً وتأهيلها وتشغيلها لتصبح 241 متحفاً، وتأهيل 80 موقعاً أثرياً وجعلها متاحة للزيارة ليصبح مجموعها 155 موقعاً، وتسجيل ثلاثة مواقع في قائمة التراث العالمي بمنظمة اليونسكو ليصبح مجموعها سبعة مواقع مسجلة.

وذكر المسئول بهيئة السياحة بأن المبادرة الثانية للهيئة هي برنامج "عيش السعودية" الذي يستهدف 122 ألف طالب بحلول 2020م حيث تقوم الهيئة حالياً بتنفيذ رحلات لقرابة 25 ألف طالب وطالبة لهذا العام، وإعداد استراتيجية لتطوير فعاليات البرنامج، فيما تتمثل المبادرة الثالثة في تطوير مدينة عكاظ في الطائف والعمل خلال العام الحالي على إعداد المخطط التفصيلي لها وتحديث خطتها الاقتصادية، إلى جانب تطوير مراكز الأعمال السياحية الشاملة لتسريع وتسهيل إجراءات المستثمرين مع تقديم الخدمات السياحية.

وأشار النشمي إلى مبادرة "المملكة وجهة المسلمين" التي تهدف للتعريف بمواقع التاريخ الإسلامي وتستهدف زوار المملكة، والعمل على تعظيم الاستفادة من البرامج والخدمات التي تقدمها المملكة لهم وإضفاء العديد من الفوائد الاقتصادية والثقافية على زياراتهم.
وذكر المسؤول في هيئة السياحة أن هناك  مبادرة تأسيس ضمان التمويل بالتعاون مع برنامج كفالة ويهدف لتطوير تمويل المؤسسات المالية التجارية للمشروعات السياحية والتراثية عبر ضمان تسديد القروض للمؤسسات المالية في حالة التعثر أو عدم السداد، وستمكِّن هذه المبادرة الهيئة من استثمار رأسمال بقيمة 270 مليون ريال حتى عام 2020م كضمان تمويل للمشروعات السياحية والتراثية.
بالإضافة إلى مبادرةدعم إقراض المشروعات الفندقية والسياحية التابع لوزارة المالية لتخصيص 2,7 مليار ريال حتى 2020م يتم تكريسها لتوفير قروض بدون فوائد للمستثمرين العاملين في المشروعات السياحية وتوسيع نطاق الإقراض ليشمل جميع المشروعات السياحية والتراثية عوضاً عن المشروعات الفندقية؛ حيث ستكون تلك المبادرة مخصصة للمدن الأقل نموا.

أضيف بتاريخ :2017/07/16

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد