رشيد الحداد

  • تحشيد متبادل: تعز وجهة الإمارات الثانية بعد عدن؟

    حاجز لميليشيا «الحزام الأمني» التابعة للإمارات في عدن (أ ف ب )

  • تحذيرات من التقسيم بعد «انقلاب عدن»: لا بدّ من صنعاء...

    تتجه سلطات صنعاء نحو تشكيل لجنة للمصالحة الوطنية والحل السياسي، بالاستفادة من الأحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة عدن،

  • ألفا مقاتل ينشقّون عن «التحالف»: موسم العودة إلى صنعاء

    وفق بعض العائدين، فإن من دوافعهم تعرّضهم للإهانات والتعامل بدونية من قبل الجانب السعودي (أ ف ب )

  • طرد النازحين وترحيل العمال ونهب المصالح: عدن تضيق باليمنيين

    تذرّعت ميليشيات «الحزام» بعملية الخميس لشنّ حملة ضد أبناء المحافظات الشمالية (أ ف ب )

  • مذبحة «آل ثابت» بتوقيع سعودي: الإصابات تلاحق الجاني

    من بين قتلى المجزرة 4 أطفال، وجرحاها 14 طفلاً (أ ف ب )

  • الرياض ترث أبو ظبي في الساحل والجنوب.. توجيهات سعودية بإحياء «اللجان الشعبية»

    أطفال يحاولون اصطياد الجراد في العاصمة صنعاء أمس (أ ف ب )

  • .... والسعودية تردّ بتشديد الحصار الاقتصادي

    عُدّ قرار حصر الاستيراد بشركة مفلسة تسليماً كاملاً للسوق اليمني للعيسي (أ ف ب

  • لا انسحاب إماراتياً من اليمن: تعزيزات إلى الغرب والجنوب... و«الباتريوت» خارج مأرب

    عمدت الإمارات إلى سحب قطع ومعدات عسكرية من جبهة صرواح غربي مأرب (أ ف ب )

  • تعليق المساعدات الأممية لليمنيين: القبول بانتهاك الخصوصية... أو الجوع

    عيّنة من الدقيق المنتهي الصلاحية الذي ضبطته سلطات صنعاء ضمن شحنات تابعة لـ«برنامج الغذاء» (أ ف ب )

  • تصعيد متجدّد في الحديدة: قصف مكثّف وتعزيزات عسكرية

    المبعوث الأميركي الخاص لإيران، براين هوك، معايناً في السعودية أمس بقايا صاروخ أطلقه الجيش اليمني على المملكة (أ ف ب )

  • فشل خطط ابن سلمان لـ«استعادة الهيبة»: قوات صنعاء تعزز مكاسبها على الحدود

    أراد ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، تحويل عيد الفطر إلى مناسبة لاستعادة قواته هيبتها على الحدّ الجنوبي، لكن خططه سرعان ما باءت بالفشل، مع الهجمات المضادة التي شنّها الجيش واللجان على محاور عديدة، مُعزّزَين مكاسبهما، ومضاعفَين خسائر جنود المملكة وحلفائها

  • اليمن | «الفطر» الخامس تحت الحصار: حتى كساء الأطفال متعذّر

    للعام الخامس على التوالي، يمرّ عيد الفطر على اليمنيين في ظلّ الحرب والحصار اللذين يحرمانهم من الاستمتاع بهذه المناسبة كما اعتادوا. وإذ يقصر معظمهم اليوم الإقبال على العيد بشراء الملابس لأطفالهم، فهم يجدون صعوبة بالغة حتى في توفير هذا الأمر؛ نظراً إلى الارتفاع الكبير في الأسعار، وخلوّ الأسواق من «البالة النظيفة»