طالب الحسني

  • الأمريكيون والبريطانيون يبحثون إخراج التحالف من اليمن دون اتفاق سلام وهذا هو السيناريو المطروح

    التصريحات البريطانية والأمريكية الأخيرة بشأن الحرب على اليمن تشير بوضوح إلى الحاجة الملحة لإخراج التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات من هذه الحرب ،ولكن بالطريقة التي تضمن إضعاف أنصارالله وحلفائهم مستقبلا وهم الطرف المنتصر حاليا واستمرار دعم حلفاء السعودية والإمارات وإبقاء الحرب مفتوحة من دون عمليات التحالف المعلنة ، وهي الكيفية التي تبحث حاليا ويجري صياغة هذه التخريجة دون اتفاق سلام

  • هل تفتح حادثة خاشقجي العيون لحرب السعودية المنسية على اليمن..؟

    مقتل أو اختفاء خاشقجي ، لا تزل تأخذ أبعادها السياسية والأخلاقية والإنسانية ، وقد تكون القشة التي ستقصم ظهر السعودية ، وتستحق هذه الحادثة ومثلها الكثير ، هذه الأضواء التي سلطها العالم ، في المقابل ثمة جرائم إبادة ترتكبها السعودية في اليمن بشهادة التقارير الأممية ، وتحدث منذ قرابة أربع سنوات ، وتستحق كل الأضواء أن تسلط عليها أيضا وأن توقفها .

  • اليمن: إما الاستسلام أو الموت جوعا!

    معركة اليمنيين مع القوت الضروري والبقاء على قيد الحياة أنستهم عشرات الغارات والحرب العنيفة التي يقودها التحالف بقيادة السعودية منذ قرابة أربع سنوات ، هذا الشعب المقاوم والصلب لم يشكل أزمة لجوء وهجرة على جيرانه مثلما هي طبيعة نتيجة الحروب والأزمات ويفضل الموت جوعا في البيوت وهذا ما يحصل ويتابعه العالم بصمت مطبق وطويل .

  • وفد رفيع من حركة أنصار الله اليمنية يلتقي بالسيد حسن نصرالله.. ما دلالات هذا اللقاء؟

    اللقاءات التي تجمع الأصدقاء والحلفاء لا تثير التساؤلات ، ينطبق هذا على اللقاء الذي جمع السيد حسن نصرالله الأمين العام لحزب الله ووفد رفيع من حركة أنصار الله اليمنية يضم الناطق الرسمي والمتحدث بإسم الحركة محمد عبدالسلام بالإضافة إلى عضو المجلس السياسي لأنصار الله عبدالملك العجري و إبراهيم الديلمي المدير العام لشبكة المسيرة الإعلامية التابعة للحركة

  • ثلاثة تفسيرات لزيارة هادي إلى مصر.. ما هي؟ ولماذا كان الاستقبال فاترا؟

    أثارت الزيارة التي قام بها منصور هادي إلى مصر الكثير من التساؤلات حول الهدف من وراء هذه الزيارة وهل لها علاقة بالمفاوضات السياسية التي يجري التحضير لها وستنعقد فعليا في السادس من سبتمبر المقبل وفق تصريحات رسمية لفريق المبعوث الدولي لليمن مارتن غريفث ، أم أن وراء ها هدف معاكس تماما وله علاقة بالتصعيد العسكري

  • هذه هي خطة التحالف التي فشلت في السيطرة على مدينة الحديدة اليمنية غرب اليمن..

    سارع البعض إلى الكتابة أن مدينة الحديدة غرب اليمن وميناءها كانت قاب قوسين أو أدنى من السقوط لصالح التحالف الذي تقوده السعودية ، ذلك حدث تحت تأثير الإعلام المؤيد للتحالف ، لكنه كاذب مجانب للصواب فبعد أسبوعين فقط تبدد كل الزخم والتحليل على واقع معكوس تماما وخسائر كبيرة في صفوف القوات التابعة للتحالف 80% منها من المحافظات الجنوبية وغالبية هؤلاء من التيار السلفي وهذا لم يعد سرا نكشفه.

  • واقعة اغتصاب سيدة يمنية من قبل جندي سوداني في التحالف والتداعيات الخطيرة المرتبة عليها

    انتظرنا أياما حتى نتحقق إن كانت حادثة اغتصاب فتاة يمنية من مدينة الخوخة الساحلية غرب اليمن وهي أولى مدن محافظة الحديدة المحاذية لمحافظة تعز من اتجاه الساحل ، صحيحة أم لا ، وتأكدنا يقينا أننا أمام سقوط أخلاقي جديد للتحالف وفضيحة باتت مزلزل في الشارع اليمني.

  • ليلة قصف مطارات السعودية بعد ثلاث أعوام من الحرب على اليمن..

    هل كانت تتوقع السعودية مثل هذا اليوم الـ26 مارس 2015 أي قبل ثلاث سنوات عندما دشنت عمليات ” عاصفة الحزم” وقصفت صنعاء ، أن تستيقظ العاصمة الرياض طوال ليلة البارحة بعد قصف أربع مطارات من بينها مطار خالد الدولي في الرياض بصواريخ بالستية قادمة من اليمن !؟

  • ما هي تعقيدات الحل الشامل التي تنتظر المبعوث الجديد لليمن غريفيث..

    قدم المبعوث الأممي لليمن الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ إحاطته الأخيرة لمجلس الأمن الدولي عن اليمن ، في هذه الإحاطة إشارات واضحة إلى تعقيدات في طريق المبعوث الدولي الجديد البريطاني مارتن غريفيث ،

  • السعودية تغذي حرب أهلية طويلة في اليمن وإليكم خارطة القوى المنخرطة في القتال

    رمت السعودية والإمارات وأعضاء التحالف الذي تقوده بكل ثقلها العسكري والإعلامي والسياسي في العدوان على اليمن ، حتى هذه اللحظة تجهل السعودية وكل هؤلاء إن كان كل بوسعهم الخروج من هذه الحرب أم لا ؟ وما حدود هذا الاستمرار!!

  • هل بالغ بن دغر في التحذير من تكرار مجزرة 13 يناير جنوب اليمن ؟ ومن سيطلق الرصاصة الأولى ؟

    هل بالغ رئيس وزراء هادي أحمد عبيد بن دغر عندما حذر من تكرار مذبحة 13 يناير 1986 الدموية المؤسفة جنوب اليمن ، وقارن تمخضات اليوم في هذه المحافظات نفسها بتلك التي حدثت قبيل المجزرة التي لا تزال تداعياتها قائمة ؟!

  • مشاهد اقتحام معسكرات السعودية في الحدود مع اليمن بالسلالم ومقتل الجنود السعوديين يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي..

    بث الإعلام المناهض للعدوان في اليمن مشاهد فديو لاقتحام موقع الضبعة العسكري السعودي في نجران واستخدام المقاتلين اليمنيين السلالم خلال عملية الاقتحام بسبب وعوورة المكان وتمكنوا من الوصول إلى ثكنات الجيش السعودي وقتل جميع من كان في الموقع في وضح النهار .