د. سعيد الشهابي

  • سبر أغوار السياسة البريطانية تجاه الخليج

    د. سعيد الشهابي .. برغم الزيارة المهمة التي قامت بها السيدة تيريزا ماي للمنامة لحضور القمة السابعة والثلاثين لمجلس التعاون الخليجي، سيظل الغموض يلف أربعة جوانب من السياسة البريطانية تجاه الشرق الأوسط، خصوصا منطقة الخليج: الأول: لماذا هذا التناقض بين تصريحات المسؤولين البريطانيين الكبار. الثاني: ماذا فعلت تيريزا ماي خلال زيارتها، وهل ما طرح في الإعلام حول تلك الزيارة يمثل أهدافها الحقيقية؟ الثالث: هل الموقف البريطاني متناغم مع السياسة الأمريكية أم مختلف؟ الرابع: ما أفق الحضور البريطاني في المنطقة؟

  • المرأة المحجبة في جوهر الصراع الثقافي في الغرب

    د. سعيد الشهابي .. في مسجد «فنزبري بارك» بالعاصمة البريطانية، عقدت الأسبوع الماضي ندوة عامة لمناقشة «جرائم الكراهية» قدم خلالها عدد من المتحدثين، ومن بينهم السيد جيرمي كوربين، رئيس حزب العمال المعارض، عرضا لنماذج من الجرائم الناجمة عن التمايز الثقافي أو العرقي في المجتمع البريطاني. وكان من بين المتحدثين امرأة مسلمة ترتدي الحجاب قالت إنها اضطرت لخلع النقاب بعد أن تعرضت مرارا للاعتداء الجسدي واللفظي.

  • معالم الصراع الحضاري المقبل ترسمه أوضاع أوروبا

    د. سعيد الشهابي .. عندما طرح صمويل هنتنجتون قبل ربع قرن نظريته حول الصراع العالمي المقبل، سعى الكثيرون لتفنيدها لأسباب عديدة. أولها أن الغرب يومها كانت له اليد السياسية والعسكرية الطولى في العالم، وهو ليس بحاجة للدخول في صراع من هذا النوع. ثانيها: أن سقوط الاتحاد السوفياتي كان مدويا، فقد تفكك إلى جمهوريات صغيرة وتلاشى بريق الشيوعية، وبذلك لم يعد هناك ما يشير إلى احتمال تبلور منافس للحضارة الغربية.

  • صعود اليمين المتطرف في أوروبا ينذر باستقطاب حضاري حاد

    د. سعيد الشهابي .. قد لا يكون فوز دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة الأمريكية مشكلة بذاته، ولكن مدلولاته ومؤشراته هي الباعث على القلق من تغير المناخ السياسي العالمي بعيدا عن السلم والأمن الدوليين. ومن أهم تلك المدلولات: صعود ظاهرة اليمين المتطرف في الغرب، خصوصا في أوروبا والتمرد على النخب الحاكمة وتصاعد الشعور بضياع الهوية، وكذلك النزعة نحو الانفصال ورفض النظام السياسي الذي قام بعد الحرب العالمية الثانية.

  • ترامب رئيسا لأمريكا: الانقلاب على الثوابت

    د. سعيد الشهابي .. يتظاهر الكثيرون بالصدمة بعد فوز دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأمريكية. والصدمة ليست ناجمة عن الشعور بالإحباط بسبب تجاهل «دولة المؤسسات والقانون» السلوك الشخصي للرجل ووجود 75 قضية قضائية مرفوعة ضده، بل من تصريحاته الاستفزازية وغير اللائقة، وأطروحاته السياسية الخطيرة. ويتجاهل هؤلاء أن المؤسسة التي سمحت له بالصعود إلى أعلى منصب في الولايات المتحدة الأمريكية هي نفسها التي سمحت بوصول رئيس أسود إلى المنصب نفسه، في البلد الذي كان يمارس العنصرية إلى ما قبل نصف قرن.

  • جذور أزمات الشرق الأوسط تمتد لوعد بلفور

    د. سعيد الشهابي .. القرار الذي اتخذته بريطانيا قبل 99 عاما بالعمل لإيجاد وطن قومي لليهود في فلسطين أدى لواحدة من أبشع الأزمات التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط وما تزال تعيش تبعاتها حتى اليوم. صدر وعد بلفور في ذروة إمبراطورية بريطانيا العظمى» عندما كانت القوة العالمية الأولى دون منازع. يومها كانت الحرب العالمية الأولى تدور رحاها بوحشية غير مسبوقة.

  • مجاعة اليمن تتطلب وقف الحرب فورا

    د. سعيد الشهابي .. الشعوب العربية، كما هم سائر البشر، تكره الحرب وتنزع نحو السلام. فالنزاعات لا تحدثها الشعوب مهما اختلفت ثقافاتها أو مشاعرها. هذه الشعوب رفضت العدوان الثلاثي على مصر في مثل هذه الأيام قبل ستين عاما 1956، وخرجت في مظاهرات واسعة من شرق العالم العربي إلى غربه.

  • سراب الانفراج العربي مع تعمق الاحتقان

    د. سعيد الشهابي .. يندر أن تتزامن تطورات «ايجابية» أربعة على صعيد العالم العربي في أسبوع واحد. هذا ما حدث الأسبوع الماضي. فماذا تعني؟ وهل يمكن اعتبارها بداية للخروج من النفق المظلم الذي دخلته شعوب المنطقة بعد ضرب ثورات الربيع العربي؟ فبرغم استمرار الشد والجذب على صعدان شتى ذات علاقة بالشرق الأوسط، حدث ما لم يكن في الحسبان.

  • تحديات كبيرة أمام الإخوان المسلمين

    د. سعيد الشهابي .. جماعة «الإخوان المسلمين»، الأقدم من بين المشاريع الهادفة لإقامة الحكم الإسلامي، تعيش ظروفا صعبة تهدد بالمزيد من التداعي في كيانها. وهذه الظروف متعددة بتعدد مواقع الحركة في البلدان التي تعمل فيها. ففي مصر تواجه مصاعب تختلف عنها في سوريا أو الأردن أو اليمن أو المغرب أو السودان. يضاف إلى ذلك ما يسود من لغط في أوساطها، سواء حول تاريخ التأسيس والنشأة، أم دورها في عالم اليوم، أم عن مدى قدرتها على استيعاب الأجيال الجديدة، أم على ظروف مشاركاتها في الحكم، ومدى نجاح تجاربها أو إخفاقها.

  • الساسة يشعلون الحروب والشعوب تدفع الثمن

    د. سعيد الشهابي .. يؤكد التاريخ البشري أن الصراعات المسلحة في الأعم الأغلب يقررها «الكبار» ويدفع «الصغار» ثمنها. والأثمان هنا مرتفعة جدا، فهي ليست مادية فحسب، بل بشرية وإنسانية وأخلاقية. يصدق هذا الادعاء على الحروب التي حدثت ماضيا وتلك التي شهدها العالم في العصر الحاضر. ونادرا ما تستفتى الجماهير لإبداء رأيها حول إشعال النزاعات المسلحة، فهو قرار تتخذه النخب الحاكمة

  • أسلحة الدمار الشامل تنتقل من الدول إلى المجموعات المسلحة

    د. سعيد الشهابي .. أسلحة الدمار الشامل كان العنوان الأساسي الذي استخدمته الولايات المتحدة وبريطانيا لشن الهجوم على العراق في 2003 الذي اسقط نظام صدام حسين. ولكن ثبت لاحقا أن العراق لم يكن يمتلك تلك الأسلحة وأنه قام بتدميرها بإشراف فرق التفتيش التابعة للأمم المتحدة ابتداء من العام 1993. هذه الأسلحة تشمل وسائل القتل الجماعي التي لا تميز بين البشر وتقتل من المدنيين عادة إضعاف ما تصيب من العسكريين. وفي الحرب العالمية الأولى كانت الأسلحة الكيماوية من أبشع ما استخدم فيها، ولم تمنع الخنادق التي حفرها الجنود على طرفي الصراع من قتل الآلاف بغازات السارين والخردل وسواها.

  • مقاطع عديدة لسايكس بيكو جديدة

    د. سعيد الشهابي .. بعد مرور مائة عام على الاتفاقية المشؤومة بين الدول الاستعمارية الكبرى آنذاك، بريطانيا وفرنسا، تتواصل سياسة التقسيم والتفتيت، وتعلو أصوات التمزيق وتضخيم التباينات في أوساط امة المسلمين، حتى يبلغ الأمر أن تكون أصوات الوحدة مرفوضة يتعرض أصحابها للسخرية والتنكيل. وما أن يظهر قادة يرفعون شعار الوحدة حتى يتعرضوا لأبشع أشكال المواجهة والتنكيل.