ناصر قنديل

  • هكذا بدأ تنفيذ الاتفاق النوويّ مجدّداً

    – يتمهّل الأميركيون والإيرانيون في إعلان العودة إلى الاتفاق النوويّ، فليس من عجلة في الإعلان، لأن هناك ملفات تستدعي الترتيب قبل الإعلان، خصوصاً في الاستعجال الأميركي لترتيب الأوراق في كيان الاحتلال والسعودية

  • اليمن آخر الحروب وأول التسويات

    – لا يحبّ اللبنانيون تصديق أن بلدهم يشكل جبهة ثانوية في الصراع الكبير الدائر في المنطقة. ورغم الأبعاد الداخليّة الحقيقية للأزمات السياسية والاقتصادية والمالية التي تعصف بلبنان. والتي يأمل البعض أن تشكل أبواباً للتغيير.

  • السعودية والإمارات وقطر: التورّط والتراجع والعقد

    – قبل انطلاق قطار التخريب الأميركي للمنطقة مع الربيع العربي، وتكليف دول الخليج بتمويله ورعايته إعلامياً ومخابراتياً، كانت دول السعودية والإمارات وقطر تقف في موقع متحفظ تجاه تبني أي خطوات تصادمية مع قوى المقاومة

  • #قطر تكشف سبب عدم قبولها بتطبيع العلاقات مع الكيان الإسرائيلي

    قال وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الجمعة، إنه من غير المرجح أن تطبع الدوحة العلاقات مع الاحتلال الإسرائيلي ’ما لم يتم حل النزاع مع الفلسطينيين’.

  • "اسرائيل" تخشى من تغيير #الكويت لقناعة #السعودية بشأن التطبيع

    في أول زيارة رسمية له خارج البلاد، سافر ولي العهد الكويتي، مشعل الأحمد الصباح، إلى الرياض، للقاء نظيره السعودي، الأمير محمد بن سلمان، الثلاثاء الماضي، في اجتماع تناول عدة ملفات، لكن صحف إسرائيلية أبدت تخوفها من أن يؤثر اللقاء على التطبيع معها.

  • أولويّة واشنطن تحصين العودة للاتفاق النوويّ

    – اتخذت واشنطن قرارها بالعودة الى الاتفاق النوويّ مع إيران وانتهى الأمر، والهمّ الأميركي الآن هو تحصين العودة، وخلق بيئة إقليميّة تتيح للتداعيات المترتّبة على الاتفاق بتخفيض سقوف التوتر في المنطقة أن تعكس السياق القائم

  • معادلة القدس تفجّر حرباً إقليميّة تشغل واشنطن

    – فيما انصرف كيان الاحتلال والجوقات العربية واللبنانية المناوئة للمقاومة، لتعميم الشائعات عن صحة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله أملاً بطمس المضامين الفعلية للمعادلة التي أطلقها في إطلالته النوعيّة

  • واشنطن تسعى لتفادي الحرب الإقليميّة بحكومة جديدة في الكيان

    – عندما يُقدم كيان الاحتلال على وقف النار بينما لا تزال الصواريخ تنهمر على مدنه وبلداته، ويخشى التورّط في حرب بريّة مع غزة، فهذا يعني التسليم بالعجز عن خوض حرب مع قوى المقاومة في غزة،

  • مضمون النصر في الانتخابات الرئاسيّة السوريّة

    – يحاول خصوم سورية ومحور المقاومة إخفاء متابعتهم بالتفاصيل الصغيرة ليوم الانتخابات الرئاسية السورية، التخفيف من أهمية ومضمون النصر الذي مثله المشهد الانتخابي، سواء من خلال التشكيك بالأرقام المعلنة بنهاية الانتخابات،

  • أيهما أصدق انتخابات المفاجآت أم أعراس الاستفتاء؟

    – خلال نصف قرن شهدت ساحتنا الفكرية ترويجاً لنموذج للنظام السياسي يقوم على اعتبار العملية الانتخابية التي تتخللها مفاجآت يصعب الترجيح في نهاياتها، والتي تنتهي بتبديل وجوه الرؤساء، تعبيراً عن الانتماء للدول المتقدّمة

  • ليس مجرد انتخاب رئاسيّ… هذا تحوّل تاريخيّ

    – يتعامل بعض المتابعين السياسيين والدبلوماسيين والإعلاميين في الغرب وبعض البلاد العربية مع الانتخابات الرئاسيّة السوريّة بصفتها عمليّة انتخابية، تتم عملية تقييمها بهذه الصفة الحصرية،

  • أسئلة من العيار الثقيل تطرحها حرب فلسطين: الحماية الدوليّة لفلسطينييّ الـ 48 وحق العودة

    – يثير عدد من المهتمين بمستقبل القضية الفلسطينية قلقهم من محاولات الالتفاف التي سيتعرّض لها النضال الفلسطيني في الفترة المقبلة، سواء من باب الرهانات على احتواء حركة حماس عبر إغراءات السلطة والإعمار في غزة